شام بوست شام بوست
recent

آخر العناوين

recent
recent
جاري التحميل ...

وفاة الشيخ "فتحي الصافي" بعد صراع مع المرض في مدينة دمشق

توفي الشيخ الدمشقي "فتحي أحمد الصافي"، اليوم الخميس 2 أيار 2019، وذلك بعد صراعه مع مرضٍ ألمّ به مؤخراً (فيديو للشيخ الصافي في نهاية المقال)...

وفاة الشيخ "فتحي الصافي" بعد صراع مع المرض في مدينة دمشق
الشيخ فتحي الصافي

ونعت وزارة الأوقاف السورية وفاة عالم الدين الإسلامي "فتحي الصافي" عن عمر ناهز 65 عاماً، حيث سيُصلى على جثمانه غداً عقب صلاة الجمعة، في جامع العثمان بالعاصمة دمشق.

وقال ابن الشيخ قبل ساعات من وفاة والده، أن الأخير مُنهك صحياً ويرقد في العناية المشددة بعد تأزم حالته الصحية، طالباً من محبي الشيخ الدعاء له.واشتهر الصافي بأسلوبه الكوميدي في معالجة المسائل الفقهية التي تُعرض عليه، وبانتشار خطبه ومواعظه على نطاق واسع.

وشاع اسم الشيخ الصافي خلال السنوات الماضية من خلال استخدامه لأسلوب الدعابة خلال دروسه الدينية، التي كانت تبث على مواقع التواصل الاجتماعي، وبرامجه على وسائل إعلام محلية.

وتباينت الآراء حول شخصية الصافي وموقفه من الأحداث التي عصفت بسوريا، خاصة بعد اعترافه في برنامج له على إذاعة “فيوز إف إم”، في رمضان العام الماضي، بقتال أقارب له في صفوف الجيش السوري النظامي.

وزار الصافي الغوطة الشرقية وتحدث عن الواقع الخدمي والمعيشي وشبهها بالعصر الحجري قائلًا إن “سوريا ليست بخير”.

كما أفتى بحرمة شراء المسروقات، وقال إنه “حتى لو كان الإنسان فقيرًا فلا يجوز له شراء المسروقات، وأشار إلى أنه حتى في حال كانت المعروضات “مصادرة” لا يصح شراؤها، فكيف بها إذا كانت مسروقة”.

وينحدر الصافي من مدينة دمشق التي وُلد فيها عام 1954، ثم عمل فيها إماماً بجامع الحنابلة، ومُدرّساً للعلوم الشرعية في جامع كفر سوسة الكبير وبعض المساجد بمدينة دمشق.

بإمكانكم متابعتنا على قناتنا على يوتيوب شام بوست اضغط هنا
شاهد فيديو للشيخ الصافي (نحن مالنا بخير) 👇👇👇


عن الكاتب

Tareq شاب من ابناء فلسطين المحتلة، مواليد دمشق في سوريا، حاصل على إجازة في اختصاص الترجمة قسم اللغة الإنكليزية من جامعة دمشق قسم التعليم المفتوح. حصلت على شهادة في مجال تكنولوجيا الإتصالات والمعلوماتية المستوى الثالث في هولندا . استقر في هولندا منذ عام 2014 حيث غادرت سوريا. اسعى لنقل الصورة كما هي و كل ما يتم نشره في المدونة لا يعبر عن رأيي الخاص بقدر ما هو نقل للحقيقة كما هي. تحياتي للجميع

التعليقات

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

جميع الحقوق محفوظة

شام بوست