شام بوست شام بوست
recent

آخر العناوين

recent
recent
جاري التحميل ...

نصائح من أجل تغذية صحية وسليمة في رمضان

إليك بعض نصائح التغذية المناسبة يمنح الشهر الفضيل فرصةً لتطوير عادات جديدة في الأكل، ولجعل الجسم يستعدُّ للصيام..

نصائح من أجل تغذية صحية وسليمة في رمضان

الخضوع لفحص طبي:
الفحص الطبِّي السنوي مهمّ في الوقاية من الأمراض، ولا سيَّما فحص الدم الذي يقي من الاعتلالات، ما يُجهِّز الجسم للصيام الصحِّي. أمَّا المصابون بأمراض مزمنة فيجدر بهم السؤال عن الرعاية الطبيَّة خلال رمضان.

المواظبة على تناول وجبة السحور:
تشكل وجبة السحور حجر أساس في التغذية الصحية والسليمة للصائم في رمضان، حيث أنها تزود الجسم بالسعرات الحرارية، السوائل، والمواد الغذائية التي يستخدمها الجسم لاحقاً خلال ساعات الصيام.
اليك المواصفات الاتية لوجبة سحور مثالية:

كلما تم تناول وجبة السحور في ساعة متأخرة أكثر، فإن ذلك يسهم في تقليل الفترة الزمنية التي لا يتم تزويد الجسم فيها بالطعام والشراب.

يجدر في هذه الوجبة أن يشرب الصائم كمية كافية من الماء وأن يتناول الخبز، خصوصاً النوع الذي يحتوي على نخالة القمح، إذ أن هضمه يستغرق وقتا أطول، كما أنه يساهم في الشعور بالشبع.

من المهم إضافة نوع واحد على الأقل من الأطعمة الغنية بالبروتينات مثل البيض، الجبن او الحمص، كما ويستحسن تناول مأكولات تحتوي على دهون صحية مثل زيت الزيتون، الطحينة او الأفوكادو.

التقليل من الكافيين والنيكوتين:
لتجربة صيام أكثر سهولةً، يُستحسن إعداد العقل والجسم لذلك، من خلال التقليل التدريجي للكافيين “القهوة والشاي” والنيكوتين (السجائر…). علمًا أنَّ رمضان فرصة للإقلاع عن عادة التدخين.

الحد من السكريات:
التوق الشديد إلى تناول السكَّر يجعل الصيام أكثر صعوبةً، كما أنّ الإفراط في تناول السكَّر عمومًا يؤثِّر في مستويات الطاقة، إذ هو مسؤول عن التسبُّب في التعب. ولتجنُّب الرغبة في السكّر خلال رمضان، يُنصح بالامتناع عن تناوله (بأشكاله) قبل عشرة أيَّام من بدء الصيام. ومن المُفيد أيضًا تناول وجبات خفيفة خلال اليوم، بُغية الاعتياد على الصيام.

ممارسة التمرينات الرياضية:
حاولوا التعديل في خطَّة التمرينات الرياضيَّة حتَّى تتناسب ومواعيد شهر الصيام. ويصحُّ في هذا الإطار، إجراء التعديلات على مدَّة التمرينات وشدَّتها. أمَّا إذا كنتم لا تداومون على الرياضة أصلًا، فإنَّ الشهر الفضيل مناسبة لاستهلال “روتين” يتضمَّن التمرينات البسيطة، كالمشي لعشرين دقيقة بعد ساعتين من الفراغ من الإفطار.
التخطيط للوجبات التي ستتناولها مسبقاً

قد يُساعد التخطيط للوجبات الرمضانيَّة في الالتزام بنظام غذائي صحِّي، وتجنُّب خيارات الطعام غير الصحيَّة المُشبَّعة بالدهون. علمًا أنَّ التخطيط للوجبات مُسبَّقًا، يُحقِّق تناول مجموعة مُنوَّعة من الأطعمة المُغذِّية، كما يُساعد في الحدِّ من إهدار الطعام.

طريقة الطهو:
تُستبدل طريقة الشي بالقلي، ولا سيَّما للمعجنات تُطهى الشوربات وتُجمَّد في الثلَّاجة لتسهيل تجهيزها، بدلاً من استخدام تلك الفوريَّة الغنيَّة بالملح.

تجنب تناول كمية كبيرة من الطعام اثناء الإفطار:
تشير الدراسات إلى أنه لتناول وجبات الطعام الكبيرة عواقب صحية، بما في ذلك:
إرتفاع نسبة ثلاثي الغليسيريدات في الدم
حدوث تلبك معوي ومعدي
عسر في الهضم
تدهور الوضع الصحي العام
الكسل والخمول.

إن إقبال الصائم على تناول وجبة إفطار كبيرة كهذه، إلى أن يشعر بالتخمة هو أحد الممارسات الخاطئة أثناء فترة الصيام، والتي تتعارض مع مبادئ التغذية الصحية والسليمة ومع تعاليم السنة النبوية أيضاً.لذلك من المحبذ أن تكون هذه الوجبة صغيرة وسهلة الهضم لأنها بمثابة منبه بسيط للجهاز الهضمي كي تحضره لهضم الوجبة الرئيسية، التي يفترض أن يتناولها الصائم بعد أدائهلصلاة التراويح.



تقبل الله طاعتكم وصيامكم
كل عام وانتم بخير
شام بوست

عن الكاتب

Tareq شاب من ابناء فلسطين المحتلة، مواليد دمشق في سوريا، حاصل على إجازة في اختصاص الترجمة قسم اللغة الإنكليزية من جامعة دمشق قسم التعليم المفتوح. حصلت على شهادة في مجال تكنولوجيا الإتصالات والمعلوماتية المستوى الثالث في هولندا . استقر في هولندا منذ عام 2014 حيث غادرت سوريا. اسعى لنقل الصورة كما هي و كل ما يتم نشره في المدونة لا يعبر عن رأيي الخاص بقدر ما هو نقل للحقيقة كما هي. تحياتي للجميع

التعليقات

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

جميع الحقوق محفوظة

شام بوست