شام بوست شام بوست
recent

آخر العناوين

recent
recent
جاري التحميل ...

تقارير إعلامية.. طالب سوري يكسر فك معلمته السويسرية لأنها ارادت النظر لحقيبته


تقارير إعلامية.. طالب سوري يكسر فك معلمته السويسرية لأنها ارادت النظر لحقيبته

قبل حوالي أسبوعين، قام طالب سوري بكسر فك معلمته، لأنها أرادت أن تنظر إلى حقيبته المدرسة وفقاً للإعلام السويسري.. الآن تم الإعلان عن مزيد من التفاصيل حول الحادثة ،و التي كان من الصعب فيها إيقاف الطالب.

الحادثة تسببت في إثارة السخط في جميع أنحاء سويسرا، ففي مدرسة بلدية "Möriken-Wildegg" السويسرية  ضرب طالب في الصف السابع معلمته في وجهها، وكسر فكها، مما سبب للمعلمة، التي كانت ستدخل طور التقاعد، صدمة في المستشفى، أما الطالب فقد تم استبعاده على الفور من المدرسة.

ووفقاً لتقارير لشبكة " فيلت فوخي"، التي نقلت عن شهود كانوا متواجدين آنذاك، فإن الطالب قام بلكم معلمته مرات عديدة، وعند محاولتها الهروب قام بركلها .

الطالب سوري (14 عاماً)،و يعيش في سويسرا منذ ست سنوات، يتحدث الألمانية جيداً، ويوصَف بأنه ذكي جداً،
 واثق من نفسه، وسريع البديهة.

لكن مع ذلك لم يتمكن من الاندماج، فمنذ عام لم يتحدث إلا عن القرآن ،و في الملعب طلب من الطلاب أن يرتدوا ما هو محتشم من أجل "اسم الله"، و لوح لحظتها بالخجنجر .

كان الخنجر أيضاً هو السبب ،الذي كان يمنع الطالب من أن يُظهر لمعلمته كل يوم محتويات حقيبة ظهره المدرسية،و خاصة بعد أن تم الحديث سابقاً عن إحضار الطالب سكينة معه إلى المدرسة.

منذ أسبوعين بالتحديد رفض الطالب السوري إظهار حقيبته؛ وفقاً للتقارير الواردة، كما أن المعلمة لم تستفزه أو تلمسه، ومع ذلك، فقد أصبح الطالب عدوانياً لدرجة أنه ضربها بوحشية، ولم يتركها إلا بعد أن فصله مدرس اخر عنها.

وبعد بضع ساعات، قُبض عليه حيث قضى يومين في الحجز، كما يؤكد مكتب المدعي العام في ولاية "آرجاو" المحاذية للحدود الألمانية السويسرية، أما والده فقد صرح وفق شبكة "فيلت فوخي"، أن ابنه تعرض للتخويف، والتنمر في المدرسة بسبب أصله ودينه.

تُطبق الآن عقوبة الأحداث بحق الطالب السوري، و هناك توضيحات مكثفة قيد التقدم ، كما يقول "دانييل فون داكنن" ، نائب رئيس المدعي العام .

عن الكاتب

Tareq Nazal شاب من ابناء فلسطين المحتلة، مواليد دمشق في سوريا، حاصل على إجازة في اختصاص الترجمة قسم اللغة الإنكليزية من جامعة دمشق قسم التعليم المفتوح. حصلت على شهادة في مجال تكنولوجيا الإتصالات والمعلوماتية المستوى الثالث في هولندا من مدارس "mbo". استقر في هولندا منذ عام 2014 بعد مغادرة سوريا التي ولدت وترعرعت فيها. اسعى لنقل الصورة كما هي و كل ما يتم نشره في المدونة لا يعبر عن رأيي الخاص بقدر ما هو نقل للحقيقة كما هي. تحياتي للجميع 😘♥

التعليقات

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

جميع الحقوق محفوظة

شام بوست